رئيس الوزراء اللبناني يتعهد بالمضي قدما في الإصلاحات الرئيسية

تاريخ:

آخر حصة :

بيروت: وعد رئيس الوزراء اللبناني المؤقت نجيب ميقاتي بالمضي قدمًا في الإصلاحات المطلوبة بشكل عاجل بعد أن اتفقت المملكة العربية السعودية وفرنسا والولايات المتحدة على خارطة طريق لإنقاذ البلد المتضرر من الأزمة.

وأصدر ممثلو الدول الثلاث بيانا مشتركا في وقت مبكر يوم الخميس عقب اجتماع على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.

وسلط البيان الضوء على استعدادهم للعمل مع لبنان ، لكنه حذر من أن دعم المرحلة التالية من الإنقاذ مرهون بالامتثال للأحكام الرئيسية.

وجاء في البيان المشترك “تشكيل حكومة قادرة على تنفيذ الإصلاحات الهيكلية والاقتصادية اللازمة بشكل عاجل لمواجهة الأزمات السياسية والاقتصادية في لبنان ، وتحديدا تلك الإصلاحات اللازمة للتوصل إلى اتفاق مع صندوق النقد الدولي”.

أعربت السعودية والولايات المتحدة وفرنسا عن دعمها المستمر لسيادة لبنان وأمنه واستقراره.

وقال السفير السعودي في لبنان وليد بخاري على تويتر إن البيان المشترك حمل رسالة مفادها أن اتفاق الطائف هو “حارس الوحدة الوطنية والسلم الأهلي في لبنان”.

ودعا النائب مروان حمادة الأحزاب السياسية اللبنانية إلى قراءة البيان المشترك وتغريدة السفير السعودي بعمق.

ودعا النائب إلى مؤتمر يهدف إلى تشكيل دولة ثلاثية تسمح لحزب الله بأن يصبح “شريكًا في الحكم”.

وتحدث ميقاتي ، الذي مثل لبنان في الجمعية العامة للأمم المتحدة ، عن الأزمة الاجتماعية والاقتصادية في البلاد في كلمة ألقاها مساء الأربعاء.

وقال إن الأزمة تهدد جميع المؤسسات وتدفع معظم السكان تحت خط الفقر وتسبب هجرة العقول بين شباب البلاد.

وتعهد رئيس حكومة تصريف الأعمال بالمضي قدما في الإصلاحات التشريعية والإدارية ، وقال إن لبنان يعتمد على أصدقائه الدوليين ، وخاصة بين الدول العربية.

وجدد التزام لبنان باتفاق الطائف ، وتعهد بالتعامل بقوة مع أي تهديد لبنود الاتفاق.

وقال ميقاتي للمندوبين إن “دولة لبنانية ذات سيادة ومستقلة وقوية وقادرة أمر بالغ الأهمية للسلام والأمن والاستقرار والازدهار في المنطقة”.

وقال النائب عبد الرحمن البزري لعرب نيوز إن البيان السعودي الأمريكي الفرنسي المشترك يعكس آمال كل اللبنانيين في إجراء انتخابات رئاسية وتشكيل حكومة فاعلة وتنفيذ إصلاحات سياسية.

وقال النائب جورج عقيص إن البيان سلط الضوء على القضايا الرئيسية التي يجب معالجتها إذا أراد لبنان استعادة الاستقرار.

وقال مراقب سياسي لعرب نيوز إن الشروط الواردة في البيان المشترك تأتي من اتفاق الطائف.

وشدد البيان على تنفيذ جميع القرارات الدولية ، بما في ذلك تلك التي تحصر توريد الأسلحة للقوات المسلحة اللبنانية وقوى الأمن الداخلي.

كما سلطت الدول الثلاث الضوء على أهمية “الانتخابات في الوقت المناسب” حيث يستعد البرلمان اللبناني لانتخاب رئيس جديد.

وجاء في البيان المشترك “من الضروري انتخاب رئيس يمكنه توحيد الشعب اللبناني والعمل مع الفاعلين الإقليميين والدوليين للتغلب على الأزمة الحالية”.

“نؤكد على ضرورة قيام الحكومة اللبنانية بتنفيذ أحكام قرارات مجلس الأمن الدولي 1559 ، 1680 ، 1701 ، 2650 ، وغيرها من القرارات الدولية ذات الصلة ، بما فيها تلك الصادرة عن جامعة الدول العربية ، ونلتزم باتفاق الطائف الذي يسمح بالحفاظ على وقال البيان المشترك ان الوحدة الوطنية والسلم الاهلي في لبنان.

مصدر : Arab News

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

مقالات ذات صلة

المملكة العربية السعودية تجلب تجارب جديدة إلى معرض السياحة في اليابان

طوكيو: لدى المملكة العربية السعودية مجموعة مثيرة من التجارب المعروضة في اليوم الأول من افتتاح معرض اليابان للسياحة....

تضرب العاصفة القوية فيونا مقاطعة نوفا سكوشا الكندية

هاليفاكس (رويترز) - اجتاحت العاصفة القوية فيونا شرق كندا يوم السبت مصحوبة برياح بقوة الإعصار بعد أسبوع تقريبا...